استعدادات المملكة لحج هذا العام

بدأت مناسك الحج اليوم الأحد و هو يوم التروية حيث بدأ الحجاج البارحة بالتوافد إلى مكة و سوف تستمر المناسك لمدة خمسة أيام لذلك يجب الحذر و الإنتباه و أخذ الحيطة للوقاية من الإصابة بفايروس كورونا أو بأحد سلالاته المتحورة الجديدة. لذلك استعدت المملكة العربية السعودية و بذلت كل جهودها في سبيل تأمين بيئة صحية و آمنة لحجاج و زوار بيت الله الحرام .

فقد أعلنت فيما سبق أن حج هذا العام ١٤٤٢ ه سيقتصر على من تلقى اللقاح المضاد لفايروس كورونا اي الأشخاص المحصنين بالكامل و من المقيمين في المملكة و بالتالي يكون عدد المشاركين الإجمالي في الحج لهذا العام هو ٦٠ الف فقط و الذين تم اختيارهم إلكترونيا أيضاً و بشكل دقيق و من ١٥٠ جنسية تقريباً و الذين حُددت أعمارهم بين ١٨ و ٦٥ عام ، و إن هذا العدد هو أكثر من عدد المشاركين في حج عام ٢٠٢٠ و لكنه يعتبر قليلا جداً بالنسبة لأعداد الحجاج الذين كانوا يتوافدون كل عام قبل ظهور وباء فايروس كورونا .

و من الإجراءات الجديدة التي اتخذتها حكومة المملكة هي ” بطاقة الحج الذكية” و التي تساعد الحجاج على الوصول إلى الفنادق و المخيمات و التنقل في المناطق المقدسة من دون الحاجة إلى التلامس البشري و ذلك تطبيقاً لقوانين التباعد الاجتماعي ، و من الإجراءات المتخذة أيضاً للحد من التلامس البشري و المباشر ؛ تم الاعتماد على الروبوتات من أجل تولي مهمة توزيع عبوات مياه زمزم على الحجاج . كما تمت العناية بأدق التفاصيل من حيث التعقيم حيث تم توزيع ملابس إحرام مصممة من مواد مضادة للبكتيريا و كذلك حصى معقمة و غيرها.

عن hala alkhateeb

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.