الخيانة الزوجية وأثرها على الأطفال والزوجة

أسباب الخيانة

قد تكون الخيانة ناتجة بسبب إهمال الزوجة لحقوق زوجها ومسؤوليات بيتها أو حتى تربية ولدها ولكن في معظم الأحيان تكون أسبابها غير مهمة ومنها عدم صفة معينة في زوجته بالرغم من أنها تحمل صفات أخرى جيدة فيتغافل الزوج عن الخصال الحميدة ويبحث عن النواقص وقد يكون بسبب الشعور بعدم الرضا والرغبة بالتجديد وقد تلعب الحالة المعيشية دورا مهما في هذه الحالة وافتقاد الزوج للكلمة الطيبة من زوجته

أثرها على الطفل والزوجة

في حال وقوع الواقعة تبدأ سلسلة من المشاكل التي لا تنتهي والنفور من الجلوس مع الشريك وتجنب الحديث بين الطرفين بسبب الشعور بالألم وعدم الرغبة بالقرب منه ناهيك عن اختفاء الجو الحميمي في الأسرة وظهور المشحنات والمشادات الكلامية أما بالنسبة للطفل فهو إن ام يدرك الأمر بمضمونه فهو يحس بهذا الجو المشحون بين والديه لذلك تراه كثير الشعور بالخوف أو القلق وقد يتراجع في مساره الدراسي

الوقاية من الخيانة

إن الوقاية من الوصول إلى هذه الحالة هو الأفضل فمن خلال تفهم الزوج لزوجته وكذلك الزوجة يعم الوئام في العائلة وأيضا على الزوجة بالرغم من مشاغل الحياة أن تجد لها ولزوجها وقتا مخصصا لهما بعيدا عن متاعب الحياة وصخبها فبذلك يتجدد الحب وتقوى الروابط كأن يتشاركا نشاط محبب لهما وأيضا كسر الروتين المقيت مهم في الحياة الزوجية وهذا الأمر يقع على عاتق كلا الطرفين

عن abo-alaa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.