منزل الأحلام

إنه العالم الرقمي, لقد أصبح واقعاً ملموساً وتحول الخيال الى حقيقة باكتساح التكنولوجيا للمنازل لتحقيق الرفاهية والراحة و الأمان حيث أنك في هذا المنزل تتحكم عن بعد بالأقفال و نظام الإنذار من خلال الهاتف الذكي فتستطيع أن تطفئ أضواء المنزل إن نسيتها و انت خارجه و تحافظ على سلامته بوجود تقنيات حساسة لمنع فيضانات المياه أو الحريق أو التسريب , كما أن أجهزته الذكية تعمل ببطاريات فلا تتأثر بإنقطاع التيار الكهربائي كما أنها موصولة جميعها ببعض بشبكة واحدة و تطبيق واحد , اذا في منزلك هذا تحقق لديك الأمان و السلامة و القدرة على التحكم عن بعد بالإضافة لتوفير النقود و البيئة الصحية , فلنقم بجولة في هذا المنزل.

مدخل المنزل:

عتدما تصل الى منزلك المستقبلي الرائع ستقوم الحساسات بالتعرف عليك فتفتح لك الأبواب و يضاء الفناء لتستمع الى الموسيقى التي تعشقها بمجرد دخولك ,أما سيارتك فسوف تشحن لاسلكياً في مرآبك , و بعد دخول المنزل و بإشارة منك الى النافذة يتم فتحها و ذلك بالتقاط الحركة من خلال مجسات خاصة , كما يمكنك رسم مناظر خلابة كأحد فصول السنة على الزجاج.

غرفة النوم:

يقوم السرير بمراقبة أنماط النوم و التنفس و نبض القلب لأفراد الأسرة أما الخزانة فهي ذات ميزات رائعة تعرض لك خيارات الإرتداء و النصائح و صيحات الموضة و كيف سيبدو شكلك بعد الارتداء.

الحمام:

إن الماء الساخن متوفر دوماً في هذا الحمام مع رائحة العطر المفضلة لديك المنتشرة في أرجائه, يقوم المرحاض بتحليل البول و البراز لتحديد المشاكل الصحية إن وجدت و هو يفتح و يغلق صوتياً دون لمسه, كما تتم معالجة المياه المستهلكة لإعادة استخدامها ووضعها في خزانات المياه.

غرفة الجلوس:

يتم تشغيل التكييف و التدفئة بتقنيات عالية جداً تبعاً لدرجة الحرارة داخل و خارج المنزل و كذلك الستائر التي تفتح و تغلق حسب درجة الحرارة و هناك جدار كامل يعمل كتلفاز على الإنترنت دون الحاجة لوجود كابل و ملاقط إشارة , مع مكبرات صوت ذكية تركب في الكراسي لتشعر بالصوت حين سماعه حتى أضواء الغرف هناك جهاز يتحكم بها حسب أوقات الليل و النهار.

المطبخ:

لقد قمت سابقا بإدخال وصفات المطبخ المفضلة لديك للروبوت الموجود في مطبخك الذي سيسارع لخدمتك و تحضير أفضل الوجبات, كما أن أسطح الموائد الذكية تقوم بمراقبة الطقس و استهلاك الطاقة و تعطيك قائمة الحاجيات الواجب شرائها عدا عن الثلاجة الذكية التي تراقب الطعام الفاسد الغير صالح للأكل و كل هذه التجهيزات تعمل بالصوت أو الهاتف الجوال.

المكتب المنزلي:

مكان العمل من داخل المنزل سيحظى بنظارات خاصة افتراضية و عدسات لاصقة تسمح للأفراد بالتواصل عبر الإنترنت عبر عيونهم بالإضافة الى أسطح و ملفات و لوحات مفاتيح ذكية.

غرفة الغسيل:

تحتوي على غسالات تقوم بتنظيف الملابس دون استخدام للمياه كما يوجد جهاز يخبرك بقائمة مواد التنظيف الغير موجودة واللازم تأمينها.

هل سنحصل يوماً على هذه المنازل؟ فلننتظر قليلاً لنرى كل منازلنا تتحول الى هذه المنازل الذكية أمام أعيننا.

عن hala alkhateeb

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.