استنساخ بقرة تنتج حليب مضاد للحساسية

يعاني حوالي ٧٠ بالمائة من البشر حول العالم من مشكلة الحساسية من حليب الأبقار بسبب البروتين الموجود فيه و التي تسمى بحساسية اللاكتوز ، و الكثير منهم يعانون من سوء امتصاص اللاكتوز و من أمراض الكلى و الجهاز الهضمي و بالتالي يكون من الصعب بالنسبة لهم هضم الحليب و المنتجات المشتقة من الماشية ، و لكن الآن أصبح بالإمكان إنتاج حليب ابقار طبيعي لا يسبب حساسية اللاكتوز ، كيف ؟! .

قام مجموعة من باحثون روس بإجراء عملية استنساخ لبقرة قد تم تعديل جيناتها الوراثية بهدف إنتاجها لحليب ضد الحساسية ، و قد نجحت التجربة و استطاعت هذه البقرة أن تتكيف مع البيئة وسط ابقار أخرى في معهد سكولتك للعلوم و التكنولوجيا في موسكو ، و تبلغ البقرة الان من العمر ١٤ شهر و اما وزنها فيبلغ نصف طن تقريباً و أشار العلماء إلى أنها تتمتع بدورة انجاب طبيعية .

و قد استخدم العلماء تقنية تدعى ” كرسبر/ كاس ٩” التي من خلالها يتم التخلص من الجينات المسؤولة عن بيتا لاكتوغلوبولين اي البروتين الذي يعد السبب بسوء امتصاص اللاكتوز أو ما نسميه بحالة عدم تحمل اللاكتوز . و بالتالي يكون العلماء قد حققوا انجازين من خلال هذه التجربة فأولاً نجحوا في تغيير جينات البقرة لإنتاج حليب لا يسبب حساسية لاكتوز لدى الإنسان و ثانياً استطاعت هذه البقرة أن تتكيف مع باقي أفراد القطيع مع الوقت .

و قد أوضح العلماء أن هذه التجربة هي الخطوة الأولى و اما الخطوات التي تليها ستكون بهدف تلقيح عشرات الأبقار من الجينات المعدلة بهدف تطوير السلالة و التي ستصبح منتجة للحليب المضاد للحساسية بشكل طبيعي .

عن hala alkhateeb

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.