اضطرابات البطن لدى الأطفال ممكن ان تكون علامة للإصابة بكورونا

لقد اعتدنا على مشاهدة اعراض معينة لدى الاشخاص المصابين بفايروس كورونا و التي تمثلت عادة بارتفاع درجة الحرارة و فقدان حاسة التذوق و الشم بالإضافة الى سعال مستمر فإنه يؤثر على المصابين بطرق مختلفة و خاصة عند الأطفال .

حيث كشفت عدة دراسات جديدة ان هناك علامة اخرى تدل على إصابة الأطفال بفايروس كورونا و هي الشعور باضطراب في البطن و التي ممكن ان تظهر على الأطفال أكثر من احتمالية إصابتهم بالسعال المستمر.

و قد تم القيام بتجربة تدعى “الاننتشار المصلي لعدوى فايروس كورونا في الأطفال الأصحاء ” في العديد من الدول مثل إسكتلندا و إنجلترا و ذلك لمعرفة ما اذا كان يوجد اجسام مضادة لمواجهة المرض عند الأطفال الذين اصيبوا سابقاً بالفايروس.

و قد كانت نتائج الدراسات و التجارب ان سبعة في المئة من الاطفال الذين خضعوا للتجارب بعد انتهاء الموجة الاولى للوباء يوجد اجسام مضادة في جسمهم تشير الى انهم كانوا مصابين بالفايروس , رغم ان معظمهم لم يبلغ عن اية اعراض و البعض الآخر عانى من اضطرابات في الجهاز الهضمي مثل الإسهال و القيء.

عن hala alkhateeb

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.