العجوز ذو ١٠٩ أعوام يتعافى من كورونا!

يقول بعض الخبراء و تشير بعض النتائج إلى أن الأشخاص كبار السن هنم أكثر عرضة للتأثر و الوفاة جراء الإصابة بفايروس كورونا ، و أن الأفراد الصغار في السن لا تظهر عليهم أعراض المرض قوية ، و لكن مؤخراً أثبت رجل كبير يبلغ من العمر ١٠٩ اعوام العكس ! فلقد أصيب هذا العجوز بكوفيد ١٩ و لكنه خضع للعلاج المطلوب في المستشفى و لم يهمل نفسه و بالتالي تعافى من الفايروس و عاد إلى حالته الطبيعية و هو من محافظة السليمانية في إقليم كردستان في العراق .

و بالتالي فإنه ليس بالضرورة أن يكون الأشخاص كبار السن هم أكثر عرضة للخطر و الوفاة من غيرهم من صغار السن ، فكم شهدنا من حالات من الشباب تعرضوا للإصابة بالفايروس و توفوا جراء ذلك .و هذه الحالة تثبت لنا أيضاً أنه ليس من الضروري أن يكون الفايروس مميتاً و خطيراّ بل بالمتابعة اللازمة و اتباع الإجراءات الضرورية و العلاج المناسب يمكننا تخطي المرض و التغلب عليه من دون أن يتمكن مننا.

كما يجب دائماً أن نكون متفائلين و مفعمين بالأمل لأن العامل النفسي مهم جداً و المعنويات مثلها مثل الدواء تساهم و تساعد على الشفاء و التعافي من اي مرض لأنها تقوي و تعزز مناعة الجسم.

عن hala alkhateeb

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.