بشرى سارة لمن أصيب بكورونا فأنت لن تصاب مرة اخرى

تم الإعلان مؤخراً عن حالات عديدة لمتعافين من كورونا بأنهم قد أصيبوا مرة اخرى , و عند البحث فقد وجد عالم ألماني من مشفى في برلين بأن هذه الحالات نادرة جداً و استثنائية بحيت يطرأ على الشخص إصابة سطحية جداً بسيطة لن تسبب لصاحبها التهاب رئوي جديد.

بل و أكد عالم الفيروسات ان المناعة التي تكونت عند المتعافين من كوفيد 19 قوية و مستمرة على الأقل في زمن انتشار هذا الوباء , و هذه النظرية و الاستنتاج يقودنا الى نتيجة ان تعدد المصابين سيكون في تناقص و سيخف انتشار الفايروس في البلاد كون عدد الأشخاص الذين تعافوا يعتبر كبير .

حيث انه بلغ عدد الإصابات في المانيا 251000 اصابة و بالتالي فهذا يعطي تفاؤل بأنه لن يكون هناك حاجة لإغلاق جديد للبلاد و بالتالي امل جديد في تحسن الركود الاقتصادي و بالتالي انتعاش للاقتصاد في البلاد بعد ان اصبحت نسبة البطالة 6,4 بالمائة في آب لجاري .

و في النهاية فإن فايروس كورونا المستجد يتحول ببطئ و بالتالي فإن المناعة الطبيعية للشخص مع لقاح ما ربما سيعطيان حماية اكثر ديمومة تمكن الإنسان من العودة الى حياته الطبيعية التي يحن إليها الجميع على الرغم من مساوئها , فالجلوس في المنزل أثناء فترة الحجر أعاد للطبيعة بعضاً من نقائها من الكربون الضار كما نبه الجميع الى ضرورة الأسرة و الحياة الاجتماعية.

عن hala alkhateeb

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.