تأثيرات كورونا في ألمانيا و المهاجرين

استمرت الهجرة النشطة إلى أوروبا للفترة الماضية ولاسيما إلى ألمانيا ولكن و بسبب جائحة كورونا وجد الاحصاء ان أعداد طالبي الهجرة إلى ألمانيا قد تراجع بشكل ملحوظ بسبب جائحة كوفيد 19 ولاسيما للعمال المهرة حيث أن السفارات الالمانية في الدول الأخرى قد تم توقف العمل فيها بسبب الجائحة .

كما أن بعض الدول لا توافق على إخراج عمالها المهرة إلى الخارج و هذا سبب ثاني لتباطؤ الهجرة , هذا عدا عن توقف الطيران و بالتالي تباطأت الهجرة إلى ألمانيا , هذا و قد تزايدت أعداد الوفيات في ألمانيا بشكل كبير مؤخراً حيث بلغت (38) ألف حالة وفاة و مليون و 866 ألف إصابة ، مما يدفع الدولة إلى إغلاق عام جديد .

كما أكدت عالمة الفيروسات الألمانية (بروستر) أن سبب هذا الانتشار الكبير و عدد الوفيات المرتفع هو التراخي في تطبيق تدابير الوقاية من فايروس كورونا فلا بد من المحافظة على المسافة بين الأشخاص و ارتداء الكمامات و هذا كفيل بالحماية الفعالة من العدوى , كما أن الإبقاء على المتاجر و المطاعم مغلقة يساعد في تخفيض خطر الاختلاط حيث ترى عالمة الفايروسات أن هذا الاختلاط في المتاجر و المطاعم كان السبب في تزايد إصابات كورونا في الولايات المتحدة .

عن hala alkhateeb

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.