حدث طبي كبير في مجال علاج مرضى السكري

تم اكتشاف طريقة جديدة و آمنة من قبل علماء امريكيين و ذلك لعلاج ارتفاع مستوى السكر في الدم .

كان الدكتور كالفن كارتر يدرس تأثير المجالات الكهرومغناطيسية في دماغ الفئران و سلوكها و اكتشف ان مستوى سكر الدم لدى هذه الفئران المصابة بالسكري اصبح طبيعياً , و هنا بدأ البحث بتأثير المجالات الكهرومغناطيسية على تغيير توازن المواد المؤكسدة و مضادات الاكسدة في الكبد مما يحسن استجابة الجسم للأنسولين.. ثم قام باحثون آخرون بدراسة هذه التجربة على الفئران المخبرية و راقبوا ردة فعل هذه الفئران على المجالات الكهرومغناطيسية فوجدوا انه و بعد ثلاثة ايام تحسن مستوى السكر في دمها.

و هكذا بدأت الفكرة حيث تم ابتكار جهاز يتحكم مستوى السكر عن بعد حيث يعطي الجهاز الأمواج الكهرومغناطيسية لتعالج مريض السكري حتى اثناء نومه , حيث تؤثر في جزيئات الاوكسيد الفائق في الكبد مما يؤدي لتطبيق إمكانيات الأكسدة في الجسم و الاستجابة للأنسولين , كما وجد العلماء انه يجب تعريض المريض الى مجالات الكهربائية و المغناطيسية الساكنة بكثافة اعلى بنحو مائة مرة من المجال الطبيعي للأرض .

كما قام العلماء بتعريض خلايا كبد بشرية للمجال المغناطيسي لمدة ست ساعات فتحسنت علامة حساسسية الانسولين بشكل ملحوظ .. و لربما يتبادر للذهن هل هذه الأمواج آمنة؟

تعتبر هذه الأمواج منخفضة الطاقة آمنة لصحة الإنسان و سليمة للبشر.

عن hala alkhateeb

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.