دراسة حديثة عن الماء على الأرض

تسعى أكبر دول العالم لإرسال فرقها الى الفضاء الخارجي و ذلك لاستكشاف الكواكب التي تحتوي على مياه و قابلية اي من هذه الكواكب للحياة عليها مستقبلاً , و ذلك بسبب شح المياه على كوكب الأرض كما يتوقع علماء البيئة مستقبلاً.

و لا يكل العلماء عن دراسة المياه على سطح الارض و السؤال الذي حيرهم دوماً ؟ هل كانت مياه كوكب الأرض موجودة دائماً ضمن صخوره؟ هل أصل كوكب الارض جاف ام مبتل؟ .

تفيد نظرية علمية قديمة ان الماء الموجود على كوكب الأرض جاء من الكويكبات و المذنبات الآتية من الأعماق الباردة و الجليدية في الفضاء الخارجي , و لكن دراسة فرنسية حديثة تفيد بغير ذلك .. فقد وجد علماء فرنسيون ان مصدر الماء الموجود على كوكب الأرض من صخور فضائية محددة و أنه كان يحتوي هذه المياه منذ تشكله .

حيث ان هذه الصخور قديماً التصقت بكوكب الأرض و هي تحتوي على نسب عالية من الهيدروجين مما يؤكد ان كوكب الأرض مبتلاً منذ تشكله , فبدراسة صخور نيازك “كوندريت الإنستانت” وجد انها تحتوي على اوكسجين و تيتانيوم و كالسيوم و هذا يشير الى انها كانت نفسها هي اللبنات الأساسية للأرض , و انها تحتوي على ثلاثة اضعاف كمية المياه الموجودة على سطح الأرض في محيطاتها.

عن hala alkhateeb

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.