سبعة عشر كوكباً ضمن المجموعة الشمسية صالحة للحياة

تمكن علماء الفلك من اكتشاف مجموعة كواكب ضمن المجموعة الشمسية لا يقل عددها عن 45 خمس و اربعون كوكباً , و وجدوا بالدراسة انها شبيهة جداً بطبيعة كرتنا الأرضية من حيث الغلاف الجوي و من حيث وجود الماء فيها.

و من خلال طرق علمية معينة و بدراسة تركيب الغلاف الجوي الخاص بهذه الكواكب وجد العلماء ان 17 سبعة عشر كوكباً منها صالح للحياة.

هذا الاكتشاف هائل و رائع و لكن هذه الكواكب بعيدة جداً حيث انه في الوقت الحالي لا يمكن إرسال مسبار , حيت ان أقربها يدعى كوكب ” PROXIMA ” و يبعد نحو 4,22 مليون سنة ضوئية عن الأرض اي ما يعادل 25 خمس و عشرون ترليون ميل .

مما يعني ان المسبار بحاجة ل 17 سبعة عشر عام تقريباً للوصول اليه , اعتمد فريق العلماء على دراسة الغازات و حركتها الموجودة حول الغلاف الجوي , و ان نتيجة هذه الدراسة تعطي إمكانية او عدم إمكانية الحياة على هذه الكواكب , إضافة لوجود الماء فيها .

من المميز في هذه الكواكب انها غير تابعة لنجوم حمراء تبعث إليها إشعاعاتها و تجعل فيها الحياة مستحيلة بسبب ارتفاع الحرارة , فشرط الحياة على الكوكب ان تكون درجة الحرارة مناسبة للبشر و ان تكون المياه فيه سائلة.

عن hala alkhateeb

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.