لاختبار كورونا ، مسحات الفم و البلعوم ليست مؤشر دائماً

أعلن علماء في ألمانيا أنه عند أخذ مسحات لإجراء اختبار كورونا من المريض من الأنف أو من البلعوم ،ليس من الضرورة أن تعطينا نتائج صحيحة بشأن كورونا فربما تكون سلبية عدة مرات و يكون الشخص مصاب و لديه أعراض كورونا .

حيث أفاد العلماء أن العينات يجب أن تؤخذ من البراز أو من إفرازات الجهاز التنفسي العميقة ، حيث أنه و بالتجربة الواقعية قد تم أخذ مسحات لشخص يعاني من أعراض كورونا و تم إجراء الفحص له ثلاث مرات و في كل مرة كانت النتيجة سلبية و عندما تم إعادة الفحص على إفرازات تنفسية عميقة كانت النتيجة إيجابية بفايروس كورونا .

لذا ينصح الأطباء بعمل فحوص الاختبار الجيني على مواد حيوية مثل البلغم و البراز و ذلك حينما تشير الصور الشعاعية المقطعية إلى الإصابة بكوفيد 19 .

عن hala alkhateeb

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.