لقاح كورونا: هل يمكن للحاصلين على اللقاح نقل العدوى؟

لقد حصل حوالي ال ٣٠ بالمائة من الأميركيين على جرعة واحدة من اللقاح المضاد لفايروس كورونا بينما حصل ١٧ بالمائة من المواطنين على اللقاح بشكل كامل اي بجرعتيه , فقد ثبتت فعالية اللقاحات فايزر و مودرنا بالوقاية من العدوى بنسبة ٨٠ بالمائة اذا كانت جرعة واحدة فقط و اما الجرعتان فتصل فعاليتهما إلى ٩٠ بالمائة , و لكن لا يوجد اثباتات تؤكد فعالية اللقاحات في الوقاية من العدوى بنسبة ١٠٠ بالمائة , و ما زالت تدور الشكوك و التساؤلات حول موضوع ” هل الأشخاص الملقحين ينقلون العدوى ؟ و هل يحملون الفايروس ؟

لقد أجابت ” راشيل والينسكي ” مديرة المراكز الأمريكية لمراقبة الأمراض و الوقاية منها على هذا السؤال بقولها : أن من أخذ لقاح كورونا لا يمكن أن ينقل الفيروس إلى الآخرين ولا يمكن أن يصاب بالعدوى و كانت اجابتها قطعية ، الأمر الذي أثار الجدل و حير العلماء نظراً لأنه في الفترة الأخيرة تم التشديد على الالتزام بارتداء الكمامات و اتباع قوانين التباعد الاجتماعي حتى بالنسبة للأشخاص الذين تلقوا اللقاح المضاد لكوفيد ١٩ و نُبّه على من تلقى اللقاح عدم الاختلاط أو التواجد في أماكن تواجد أشخاص غير متلقين اللقاح .

و تبعاً لهذا فقد وجه الكثير من العلماء الانتقادات لراشيل قائلين أنها لا تستند في قولها هذا إلى دلائل علمية و مثبتة ، فإن العلماء ما زالوا يقيمون هذا الأمر و هو ما زال لم يُحسم بعد حيث ان التلقيح يمنح نسبة حصانة كبيرة و لكن غير مكتملة لذا تبقى هناك احتمالية بانتقال الفايروس ، و أما التجارب السريرية فقد ركز العلماء من خلالها على معرفة ما إذا كان التطعيم باللقاح يقي من الإصابة و الوفاة و لم يركزوا على احتمالية نقل العدوى.

عن hala alkhateeb

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.